أخبار جهويةأخبار محليةأخبار وطنية - دولية

مجلس جامعة محمد الأول بوجدة يصادق بالاجماع على التقرير المالي لسنة 2020 وكذا المصادقة بالاجماع على ميزانية التسيير لسنة 2021

ميديا كوم ... جريدة إلكترونية ... شاملة - MEDIA COM ميديا كوم ... جريدة إلكترونية ... شاملة -  MEDIA COM

انعقد اجتماع مجلس جامعة محمد الأول بتاريخ 23 دجنبر 2020 برئاسة السيد ياسين زعلول رئيس الجامعة في جو ساده التفاعل و التثمين و الطاقة الاقتراحية التي تحلى بها أعضاؤه، و تضمن جدول أعمال المجلس عدد من النقاط جمعت بين مناقشة أمور تدبيرية تسييرية طبعت الموسم الماضي و استشرافية للمستقبل مع الدينامية التي تعيشها الجامعة و المنجزات المطردة التي تحققت بفضل تضافر جهود فريقيها الإداري القيادي و الأساتذة الباحثين إضافة إلى مكونات الجامعة من الإداريين و التقنيين.


افتتحت اشغال المجلس يقراءة الفاتحة على أرواح الأساتذة الذين وافتهم المنية إثر اصابتهم بوباء كوفيد 19 : المرحوم محمد ميسالي ، المرحوم محمد أمين أفيلال و المرحوم كمال حموتي، بعد ذلك باشر المجلس مناقشة و مدارسة نقاط جدول الأعمال حسب المحاور : المالي و البيداغوجي و البحث العلمي و التعاون، مناقشة تميزت بروح المسؤولية والتفاهم و الإجماع ساد خلالها جو الاقتراح بالأفكار البناءة و التدخلات الهادفة لما فيه مصلحة الجامعة و الجامعيين ــ طلبة واساتذة .
و يمكن إجمال أهم القرارات التي تم التداول فيها وكذا المصادقة عليها، و التي سيتم تفعيلها في التركيز على أهمية مسايرة الطفرة الكمية و النوعية الإيجابية التي تعرفها الجامعة ودعم الدينامية التي ساهمت في الارتقاء بالجامعة في المراتب العليا بين باقي الجامعات وطنيا و دوليا في مجال البحث العلمي خاصة، بدعم مختلف مشاريع الابتكار في البحث العلمي، و خلق عدة مراكز منها مركز النمذجة centre de prototypage ، مركز بيوبنك Biobanque و الذي يعد الوحيد من نوعه في المغرب، و مركز المحاكاة الطبية و الذي سيساند الأبحاث القائمة في كلية الطب و الصيدلة، و أجرأة التداريب بطريقة متقدمة و تقنية عالية، و مركز الأبحاث الإفريقية السائر في نهج الاهتمام بمسايرة الرؤية الاستراتيجية المولوية لصاحب الجلالة في الاهتمام بإفريقيا ، إضافة إلى أكاديمية سيسكوcisco academy للتكوين التقني، و مركز للتعليم المندمج و أكاديمية تريدرtrader l’académieفي مهارات التحليل المالي، إضافة إلى الموافقة على اعتماد مركز جامعي للتعليم المندمج و الموافقة على مسالك المدرسة العليا للتكنولوجيا بالناظور و المدرسة العليا للتربية و التكوين، بالاضافة الى مراكز أخرى تتسم بالتنوع و التميز في المجالات و التخصصات، تسعى الى تلبية حاجيات الجهة بصفة خاصة و المملكة بصفة عامة من الكفاءات و القدرات في التكوين و البحث العلمي


اما بخصوص محور البحث العلمي فقد اتخذ مجلس الجامعة برئاسة السيد ياسين زغلول قرارات عديدة من شأنها دعمه و مواكبة ديناميته عبر انشاء مركز دعم النشر العلمي بإصدار أربع مجلات علمية في تخصصات مختلفة، في مجالات القانون و البيداغوجيا و طرق التدريس و الكيمياء البيئية و العلوم الإنسانية و الاجتماعية، بهدف التحفيز على الإنتاج العلمي، مع إشراك جميع الفاعلين من شركاء ومؤسسات وأفراد ، و في هذا الإطار أشاد السيد رئيس الجامعة بالدعم الكبير الذي يقدمه مجلس جهة الشرق و المساندة الدائمة للجامعة و الجامعيين، و قد تم التأكيد على أن يتم الاستمرار في تفعيل المقاربات الكفيلة بإنجاح المشاريع التشاركية مع مختلف الفاعلين بالمحيط السوسيواقتصادي للجامعة، و كذلك الاستعانة بالكفاءات النسوية التي تزخر بها جامعة محمد الأول بالرفع من إعمال مقاربة النوع.


إثر ذلك تمت المصادقة بالإجماع على تقرير الميزانية لسنة 2020 و كذا المصادقة بالإجماع على توزيع ميزانية التسيير و الاستثمار لسنة 2021.
وقد ساد اجتماع المجلس جو من التوافق و الحوار البناء و النقاش الهادف و التدخلات الرصينة، حيث أثنى رئيس الجامعة على روح المسؤولية و المبادرة التي تحلى بها الجميع و نوه بأطر الجامعة و بمبادراتهم القيمة و انخراطهم الكبير في مواكبة الحركية و الدينامية التي تعرفها الجامعة، و اختتمت أشغال المجلس بتقديم السيد رئيس الجامعة شواهد تقدير و شكر لأعضاء المجلس في التفاتة عرفانية امتنانية نبيلة استحسنها أعضاء المجلس و وعدوا بمزيد من الانخراط و العمل الدؤوب من أجل مستقبل زاخر لجامعة محمد الأول وجدة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock