أخبار محليةأخبار وطنية - دوليةفيديو

خطير : ألأقمار الصناعية تفضح النوايا العسكرية العدوانية لقادة الجزائر ضد امن المغرب …وتكشف بناء الجزائر لعدة قواعد عسكرية بالقرب من الحدود المغربية VIDEO

ميديا كوم ... جريدة إلكترونية ... شاملة - MEDIA COM ميديا كوم ... جريدة إلكترونية ... شاملة -  MEDIA COM

في الوقت الذي يدعي فيه قادة الجزائر ان بناء المغرب لثكنة عسكرية عادية بمدينة جرادة يشكل تهديدا لأمن واستقرار الجزائر، حتى ان الرئيس الجزائري تبون اعتبر ذلك بتصعيد مغربي تجاه بلده ، وبما ان قادة الجزائر يتقنون فن ” ضربني وبكى سبقني وشكى ” وفي الوقت الذي اتخذ الاعلام الجزائري من ادعاءات قادته هاته ، مادة اعلامية دسمة ، لبث سمومها وحقدها تجاه المغرب …دون التأكد من صحة ادعاءاتهم .
لكن قادة الجزائر الذين يجهلون انه لا شيء يخفى في عالم اليوم عن الاقمار الصناعية ، هذه الأقمار التي فضحت وبالأدلة الملموسة ، والصور الفاضحة ، ان الجزائر شيدت العديد من القواعد العسكرية الخطيرة التي تهدد بالفعل أمن المغرب ، وهي قواعد لا يبعد بعضها عن الحدود المغربية الا ببضع كلمترات ، وهي قواعد بعضها حديثة العهد مجهزة بترسانات من الأسلحة المختلفة ..قواعد رادارات عسكرية للتجسس ومطارات عسكرية وقواعد للمدرعات والمدفعية والمشاة ، .الأقمار الصناعية فضحت عدوانية قادة الجزائر تجاه المغرب ، وفضحت النوايا العسكرية المبيتة لقادة الجزائر تجاه المغرب ….الأقمار الصناعية فضحت ان البلد الذي يقوم بالتصعيد العسكري الحقيقي هو الجزائر وليس المغرب ….الأقمار الصناعية الجمت السنة قادة الجزائر ، واعلامها العدواني ضد كل ما هو مغربي ، …الأقمار الصناعية كشفت الوجه الحقيقي لقادة الجزائر امام الشعب الجزائري الذي مل من اسطوانة العدو الخارجي الذي يتخذ منه قادتهم بعبعا يهددون به الشعب ، ويستخدمونه كأذاة ووسيلة لتبرير انتكاسة قادة الجزائر ورفضهم لمطالب الحراك الجماهيري الذي يطالب بانتخابات ديموقراطية ، وبدولة مدنية وليست عسكرية …
الأقمار الصناعية جعلت العالم مرة اخرى قادة الجزائر موضوع سخرية …وتنكيت .
ودون الاطالة نقدم الفيديو التالي الذي يفضح كل القواعد العسكرية الجزائرية المشيدة بالقرب من الحدود المغربية ….و كما يقول المثل : ” كذوب الصباح يبانو عشية “…..فما رأي قادة الجزائر ، وما رأي الاعلام الجزائري وما هي الأكاذيب التي سيبتكرها الاعلام الرديء لتبرير تشييد الجزائر لهذه القواعد التي تهدد امن المغرب ….اما الشعب الجزائري فانه لم يعد يصدق قادته بالمرة

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock